منتدى ثقافة الطفل في المجتمع القطري 2013

تعد الثقافة أسلوب الحياة السائدة في أي مجتمع، حيث تشمل قيمه الروحية والفكرية، وعاداته وتقليده، واتجاهاته وأدواته، وأزياءه، ومنجزاته الفكرية والفنية سواء من النواحي المادية أو المعنوية، حيث تتضمن السلوكيات والأخلاقيات المستمدة من العقائد الدينية، ومن إبداعات الأفراد في مجال الفكر والعلم والأدب والفن، فالثقافة بمعناها الواسع ينظر إليها على أنها مجموع السمات الروحية والمادية والفكرية والعاطفية التي تميز مجتمعاً بعينه أو فئة بعينها وهي تشمل الفنون والآداب وطرائق الحياة، كما تشمل الحقوق الأساسية للإنسان والعادات والتقاليد والعقائد والقيم. (اليونسكو، 1982)

وتشتمل الثقافة على أنماط السلوك التي يكتسبها الفرد مشاركا فيها أعضاء مجتمعه، فهي كل ما يتعلمه الإنسان ويتصرف على أساسه مشاركا الآخرين فيه، إذ أنها نمط للسلوك الإنساني يتبعه أعضاء المجتمع، إضافة إلى كونها نمطاً من الأفكار والقيم التي تدعم ذلك السلوك، وتتزايد المفردات الثقافية من خلال ما تضيفه الأجيال إلى مكونات الثقافة من مظاهر وخصائص.

وللأطفال ثقافة خاصة بهم تنبع من ثقافة مجتمعهم، وتعد ثقافة الطفل أسلوب حياة لهؤلاء الأطفال تتضمن مفردات لغوية متميزة، أساليب خاصة في التعبير عن أنفسهم، عادات، قيم، طرق خاصة في اللعب، وتصرفات، ومواقف واتجاهات، وانفعالات، وقدرات، وإنتاج فني ومادي وأزياء، أي لهم خصائص ثقافية ينفردون بها، ولهم أسلوب حياة خاص بهم. لذا، فمن الطبيعي أن يكون هناك ثقافة فرعية تسمى بـ"ثقافة الطفل" تنبع من ثقافة المجتمع من خلال وسائل وأساليب في الاتصال الثقافي، وتظهر فيها الملامح الرئيسية لثقافة المجتمع، ويتم الاتصال الثقافي للأطفال من خلال وسائط متعددة مثل: الأسرة، مؤسسات التعليم، الإعلام، المؤسسات الفكرية والفنية والرياضية.

مشكلة البحث

إن ثقافة الطفل مهما تنوعت أدواتها ووسائطها تبقى نتاجاً اجتماعياً، ومسئولية مجتمعية هامة، إلا أن الدراسات والأبحاث التي تناولت ثقافة الطفل مازالت قليلة في العالم العربي، ونادراً جداً في المجتمع القطري، فلم تصدر حتى الآن بالدولة مطبوعات أو دراسات بصورة منهجية وعلمية لترصد واقع ثقافة الطفل القطري من وجهة النظر الأكاديمية والمجتمعية.

إن اللبنة الأولى في بناء ثقافة الطفل تبدأ من مرحلة الطفولة المبكرة، وما يعطي لهذه المرحلة من أهمية، حيث تسهم بشكل واضح في بناء شخصية الفرد من جميع الجوانب ولا سيما الجانب الثقافي.


وتطرح الدراسة السؤال التالي:

كيف ينظر المجتمع القطري إلى ثقافة أطفاله؟ إن دراسة ثقافة الطفل أمراً ضرورياً، وذلك بناءً على توصيات اللجنة العليات لخطة تطوير التعليم في الوطن العربي أكتوبر 2011، والخطة القومية الشاملة لثقافة الطفل العربي 2010، ورؤية قطر الوطنية 2030، والتي أكدت جميعها بشكل مباشر أو ضمني على أهمية الثقافة وأهمية مرحلة الطفولة المبكرة.

مما سبق تقدمت إدارة البحوث والمعلومات بالمركز الثقافي للطفولة بإعداد مشروع بحثي بعنوان: " دراسة واقع ثقافة الطفل في ضوء المعايير والمحددات الثقافية للطفولة المبكرة بالمجتمع القطري" ولإجراء هذه الدراسة قام الفريق البحثي بمحاولة لتحديد مفاهيم ثقافة الطفل والمعايير الثقافية في المجتمع القطري، الأمر الذي تتطلب زيارة جميع المؤسسات والهيئات ذات الصلة بالموضوع لمحاولة ايجاد رؤية واضحة لتلك المفاهيم تسهم في إجراء الدراسة.

كما حاول الفريق الاطلاع على المؤتمرات والندوات التي أجريت في الآونة الأخيرة للبحث عن مضمون محدد لثقافة الطفل والمحددات والمعايير الثقافية للطفولة بالمجتمع القطري - ولوحظ ندرة الدراسات حول هذا الموضوع- بالإضافة إلى ندرة أو محدودية الأدبيات المتوفرة حول ماهية مفهوم ثقافة الطفل القطري والعناصر المكونة لها، والمؤثرات التي تشكلها والأدوار المنوطة بالجهات الرسمية بالدولة والمتخصصة بشؤون الطفولة، مما دفع بالفريق البحثي اقتراح بعقد منتدى بعنوان: " منتدى ثقافة الطفل في المجتمع القطري" يجمع الباحثين والمختصين المهتمين بهذا المجال، بالإضافة إلى المؤسسات العاملة في هذا المجال في دولة قطر، ليكون أو يشكل هذا المنتدى ساحة ملائمة لمناقشة كافة المجالات والمفاهيم ذات العلاقة بالثقافة لتحديد مفهوم ثقافة الطفل والمعايير والمحددات الثقافية للطفولة في المجتمع القطري. الذي سيسبقه التحضير لهذا المنتدى من قبل ترشيح اللجنة العلمية لتحضير أوراق عمل المنتدى.

محاور المنتدى:
  • تعريف ثقافة الطفل في دولة قطر .
  • مجالات التنمية الثقافية ( محددات ثقافة الطفل) وتشمل المجالات التالية:
    1. الصحة والتغذية الرياضة.
    2. البيئة والسياحة.
    3. السياسة والقانون.
    4. اللغة والهوية.
    5. الدين.
    6. العادات والتقاليد والتراث.
    7. اللعب.
    8. الفنون (الدراما – المسرح – الفنون التشكيلية – التصوير- النحت).
    9. التكنولوجيا.
  • الوسائط الثقافية ( التعليم، المؤسسات والمراكز الثقافية، الإعلام،الأسرة ، المجتمع )
مرفقات:

يعد المنتدى جلسة موسعة للمناقشة حول تحديد مصطلحات ثقافة الطفل –المحددات والمضامين الثقافية للطفل في المجتمع القطري والتي يمكن أن يشارك بها المركز في المؤتمرات الإقليمية والمحلية بتقديمها كورقة عمل أو إعداد مؤتمرات موسعة في هذا المجال..

لمزيد من التفاصيل يمكنك تحميل ملف دليل المنتدى من هنا