أخبار أخرى
مزيد
الخميس, مارس 09, 2017 ورشة «متاهة الحروف والكلمات» بـ «ثقافي الطفولة»
السبت, مارس 04, 2017 "بثوبي أفتخر".. فيلم لتعزيز الانتماء
الاربعاء, يناير 25, 2017 أجواء تفاعلية مثيرة بالمركز الثقافي للطفولة في مهرجان الشتاء
البحث
مزيد

تويتر

أخبار ونشاطات

نشر في  23 نوفمبر, 2016
«ثقافي الطفولة» يفتتح وحدة الرعاية النهارية
افتتح المركز الثقافي للطفولة وحدة الرعاية النهارية في مقر المركز بالهلال أمس الثلاثاء، وذلك لتعريف المجتمع والمؤسسات الشقيقة والجهات الأخرى بتجربة «عملي يحتضن طفلي».
وتم خلال الحفل تقديم فيلم قصير حول الحضانة، كما قدم منصور السعدي المدير العام للمركز عرضا توضيحيا حول وحدة الرعاية النهارية بالمركز ذكر فيها: «إن آخر إحصائية للسكان في قطر هي 2.4 مليون نسمة، فالرجال يشكلون 1.8 مليون نسمة، أما الإناث فيشكلون 600 ألف منهم 100 ألف طفل و%30 منهم قطريون، يجلس عدد كبير منهم في البيوت مع الخادمات، كما أن هناك 34 ألف قطرية في قوة العمل، وهناك فرق كبير عندما تكون هناك حضانات خاصة، ووحدة رعاية نهارية أو حضانة في مقر عمل الموظفة».
وأضاف: «تحتوي وحدة الرعاية النهارية على عدة أقسام كركن القراءة وركن تنمية المهارات الفكرية، وركن الاستراحة وغرف النوم وغرف الرضاعة للموظفات، والحضانة مراقبة بالكاميرات ما عدا غرف الرضاعة، ومن الجدير بالذكر أن بإمكان الأم أو الأب الحصول على رابط ومتابعة أطفالهم في الحضانة والاطمئنان عليهم من مكاتبهم. وقد تم أخذ الحضور في جولة في وحدة الرعاية النهارية (عملي يحتضن طفلي) على دفعات للاطلاع على هذه التجربة».
وأكد منصور السعدي للحضور أن نجاح التجربة يعتمد على وجود مؤسسات أو وزارات ومراكز تتبنى مثل هذه المبادرة وتطبقها في مقر عملها كذلك وصرح قائلا: «نحن مستعدون لتقديم الدعم البحثي والفني والإشرافي لتأسيس الحضانات لدى أي وزارة أو مؤسسة أو جهة أخرى ترغب في ذلك». وقد وضح لممثلي الوزارات والمؤسسات الشقيقة والمراكز الأخرى الإجراءات والشروط اللازمة لافتتاح «وحدة رعاية نهارية» في أي مقر عمل وأكد على سهولة هذه الإجراءات، مشيدا بدور الشرطة المجتمعية في استخراج التصريح.
وقالت خلود الأنصاري رئيس قسم العلاقات العامة بالمركز ومديرة وحدة الرعاية النهارية: «حرصنا عند اختيار المعلمات على أن يكن حاصلات على بكالوريوس في التربية ورياض الأطفال، وأن تكون لديهن الخبرة الكافية كذلك، وقد راعى المسؤولون في المركز أن تكون وحدة الرعاية النهارية مجهزة بالإسعافات الأولية وبممرضة حرصا منا على سلامة الأطفال»، وتابعت: «فالجدران والزوايا الحادة على سبيل المثال مغطاة بالإسفنج لكي لا يصطدم بها الطفل ويتعرض للأذى».
وعبرت خديجة الأنصاري منسق الموارد البشرية بالمركز قائلة: «وجود أبنائي في وحدة الرعاية النهارية ساهم في زيادة راحتي النفسية وعطائي في العمل، نظرا لاطمئناني على أبنائي طول وقت العمل».
أما خميس زهير منسق الشؤون المالية في المركز فقد قال: استفاد أبنائي من وجودهم في الحضانة بشكل ملحوظ، فلم تعد ابنتي انطوائية كالسابق فقد ساعدتها وحدة العناية النهارية على كسر حاجز الخوف والخجل، وقد أصبحت اجتماعية أكثر».
وحول العائد النفسي من وجود الحضانة لدى الموظفين، قالت نانيس صلاح الدين، مصممة الجرافيك بالمركز: «أشعر بالاطمئنان لوجود ابنتي بجانبي، إذ إن وجود وحدة الرعاية النهارية يوفر مناخا آمنا للأطفال، وهو آمن بكثير من ترك الأطفال في حضانات خاصة بعيدا عن أعين ذويهم».
ويهدف المركز من إقامة وحدة الرعاية النهارية (عملي يحتضن طفلي) إلى توطيد الصلة بين الطفل وأسرته بدعم وجوده في الرعاية النهارية خلال فترة العمل، تحقيق التكامل في شخصية الطفل أخلاقيا وبدنيا ونفسيا ووجدانيا وعقليا واجتماعيا، تقوية ذات الطفل وتعزيز نظرته الإيجابية عن نفسه ومساعدته في الانتقال من الذاتية إلى الحياة الاجتماعية المشتركة مع أقرانه وغير ذلك
عرض الكل

اقرأ أيضاً

09 مارس, 2017
ورشة «متاهة الحروف والكلمات» بـ «ثقافي الطفولة»
04 مارس, 2017
"بثوبي أفتخر".. فيلم لتعزيز الانتماء
25 يناير, 2017
أجواء تفاعلية مثيرة بالمركز الثقافي للطفولة في مهرجان الشتاء
21 ديسمبر, 2016
الثقافي للطفولة يلبي حلب

 14 ديسمبر, 2016 
فعالية # بالعربي تجذب الأطفال في مكتبتي بمجمع فيلاجيو 
 08 ديسمبر, 2016 
انطلاق المؤتمر الدولي لجيل المستقبل 
 06 ديسمبر, 2016 
المؤتمر الدولي لجيل المستقبل ينطلق بمشاركة 17 دولة غداً 
 04 ديسمبر, 2016 
إطلاق مبادرة "اربح صديقاً" 
 28 نوفمبر, 2016 
اطلاق مبادرة "اربح صديقاً" في افتتاح معرض الدوحة الدولي للكتاب 
استعرض معنا
البرامج والمشاريع
التي يقدمها المركز